أقسام الوصول السريع ( مربع البحث )

أخر الاخبار

إيجابيات وسلبيات استخدام أدوات كتابة محتوى بالذكاء الاصطناعي 2023

يستخدم منشئو المحتوى في جميع أنحاء العالم أدوات AI بشكل متزايد لإنتاج محتوى لجذب جمهورهم. تساعد هذه الأدوات في إنشاء محتوى متكرر لجمهور معين لتحقيق النتيجة المرجوة.

سنناقش في هذا المقال مزايا وعيوب أدوات الكتابة بالذكاء الاصطناعي، وهل ستساعدك أدوات AI في التدوين أم لا؟، وأيضاً السؤال الذى يطرح نفسه وهو، هل أستخام تلك الأدوات سيؤثر على تحسين محتوى الموقع لمحركات البحث؟.





إيجابيات وسلبيات استخدام محتوى بالذكاء الاصطناعي "AI"

إيجابيات وسلبيات استخدام أدوات كتابة محتوى بالذكاء الاصطناعي "AI"

بالتأكيد، ليس هناك شك في أن تقنية الذكاء الاصطناعي "AI" يغير مشهد تحسين محركات البحث. العديد من المواقع والشركات تستخدم المحتوى الذي يتم إنشاؤه بواسطة AI على مواقع الويب الخاصة بهم.

في السنوات الأخيرة ظهر العديد من مساعدي الكتابة للذكاء الاصطناعي عبر الإنترنت وكان أخر تلك الأدوات "شات جي بي تي" Chat GPT الذى أحدث ضجة كبيرة في عالم AI.

الكثير من تلك الأدوات يمكن أن يساعدك في كتابة محتوى موقع ويب عالي الجودة في غضون جزء بسيط من الوقت الذي تفعله عادةً. ولكن هل هذا قرار جيد لاستخدامها؟ وكيف يؤثر ذلك على تصنيفات بحث Google؟

هناك إيجابيات وسلبيات لاستخدام المحتوى الذي تم إنشاؤه بواسطة الذكاء الاصطناعي لتحسين محركات البحث ككاتب أو مدون أو مالك أعمال عبر الإنترنت أو مسوق رقمي أو مؤثر على وسائل التواصل الاجتماعي.

تستثمر الشركات الصغيرة والمتوسطة والمسوقون وحتى الشركات الكبيرة في أدوات الكتابة بالذكاء الاصطناعي لأسباب مختلفة. يحتاج البعض فقط إلى تسريع إنتاج المحتوى، والبعض الآخر يستبدل كتّاب ومحرري المحتوى البشري بأدوات الذكاء الاصطناعي.

ولكن هل يستحق استخدام مثل هذه الأدوات عندما يكون من الواضح أن Google تعارض المحتوى الذي تم إنشاؤه بواسطة الذكاء الاصطناعي؟ 

في هذا المقال، سوف نستكشف الجوانب التي تساعدك على تحديد ما إذا كان استخدام الذكاء الاصطناعي لتوليد المحتوى مناسبًا لعملك أم لا.




إيجابيات وسلبيات استخدام أدوات كتابة محتوى AI

إيجابيات وسلبيات استخدام أدوات كتابة محتوى AI

قبل أن نتعرف على "إيجابيات وسلبيات الذكاء الاصطناعي" في كتابة محتوى موقع الويب الخاص بك، دعونا نتعرف أولاً كيف يتم ذلك.


كيف يتم إنشاء محتوى بواسطة الذكاء الاصطناعي "AI"؟

يتم إنشاء محتوى بواسطة الذكاء الاصطناعي باستخدام خوارزميات معالجة اللغة الطبيعية (NLP). تحلل هذه الخوارزميات نصًا معينًا من النص ثم تنتج محتوى جديدًا مشابهًا في الأسلوب والمعنى.

ولكى تقوم بإنشاء محتوى، ما عليك سوى استخدام أداة الكتابة بالذكاء الاصطناعي. وإعطائه بعض السياق عن طريق إدخال فقرة صغيرة وبعض الكلمات الرئيسية. وسيقوم برنامج AI بعد ذلك بتحليل مجموعة كبيرة من النصوص باستخدام قاعدة بيانات كبيرة وإنشاء جزء جديد من المحتوى حسب طلبك ووصفك للمحتوى.

بعض الأمثلة الشائعة لمحتوى الذكاء الاصطناعي:
  • مشاركات المدونة.
  • منشورات مواقع التواصل الاجتماعي.
  • رسائل البريد الإلكتروني.
  • المقالات الصحفية.
  • إنشاء قصة.
  • وصف المنتج.
  • وصف تعريفي
  • نسخ إعلانية.
  • الصفحات المقصودة. وغيرها الكثير من الأمثلة.
تأتي معظم أدوات الذكاء الاصطناعي مع قوالب مختلفة لاستخدامها حسب نوع المحتوى الذي تحتاجه. فقط تحتاج إلى تحديد وضع الاستخدام المناسب قبل البدء في إنشاء أجزاء من النص. يمكن أن يساعدك الذكاء الاصطناعي في إنشاء جميع أنواع المحتوى لموقعك على الويب.







إيجابيات أدوات الكتابة بالذكاء الاصطناعي "AI"

إيجابيات أدوات الكتابة بالذكاء الاصطناعي "AI"

هناك العديد من ميزات استخدام المحتوى المُنشأ بواسطة "الذكاء الاصطناعي" لتحسين محركات البحث على موقع الويب الخاص بك أو صفحات الوسائط الاجتماعية:



إيجابيات أدوات الكتابة بالذكاء الاصطناعي

بالتأكيد، جعلت أدوات الكتابة سهولة في إنشاء محتوى متعدد من نواح كثيرة. فيما يلي أهم مزايا لمنشئ المحتوى.

1. كفاءة الكتابة السرعة والسهولة:

أكبر ميزة عند استخدام الذكاء الاصطناعي في إنشاء المحتوى هي أنه سريع وسهل. يمكن أن يكون لديك جزء من النص جاهزًا في جزء من الوقت، أسرع بكثير من الكتاب البشريين.

قد تستغرق المقالة المكونة من 1000 كلمة من كاتب بشري 30 دقيقة إلى ساعة لإكمالها، بجانب الوقت المستغرق في البحث عن الكلمات الرئيسية.

بينما يمكن القيام بكل هذا في بضع دقائق بواسطة الذكاء الاصطناعي. فقط تطلب منه إنتاج المزيد من المحتوى وسيكون لديك منشور مدونة كامل في دقائق.

السرعة هي الميزة الأولى والأهم لأدوات الكتابة بالذكاء الاصطناعي. استنادًا إلى الخوارزميات، يمكنهم إعادة إنشاء المحتوى في غضون ثوانٍ. باستخدام الذكاء الاصطناعي.




2. المزيد من المحتوى:

باستخدام الذكاء الاصطناعي، يمكنك إنشاء المزيد من المحتوى في فترة زمنية قصيرة. يعد هذا أمرًا جيداً إذا كنت بحاجة إلى نشر مقالات جديدة بانتظام ولكن ليس لديك الوقت الكافي  للقيام بذلك.

إذا كنت تواجه مشكلة في جذب حركة المرور، فمن الأفضل أن تنشر المزيد من المقالات. وهو سيساعدك في ذلك، من إنشاء المحتوى إلى تحديث المقالات.




3. جودة أفضل جمل صحيحة نحويًا:

تنتج أدوات الكتابة بالذكاء الاصطناعي بناء الجمل بشكل صحيح نحويًا، ويستخدمون علامات الترقيم المناسبة، وذلك لأن أدوات الذكاء الاصطناعي يمكنها تحليل النصوص المختلفة المنشورة على الويب وإنشاء نص جديد ومماثل.

وأيضا سهولة الكتابة بأي لغة أذا كان لديك مشاكل في الكتابة بها. يمكن إنشاء محتوى جيد ومفيد لنشره على موقع الويب الخاص بك.




4. تحسين ترتيب SEO:

باستخدام أدوات AI، يمكنك استخدام أنسب الكلمات الرئيسية لجمهورك. سواء كان المحتوى الخاص بك يتعلق بالعمل أو المنتجات أو الكتابة أو الإعلان.

تجمع الخوارزمية الكلمات الرئيسية المناسبة من جميع عمليات البحث على الويب. وبناءً على ذلك، يمكن إنشاء محتوى يساعدك على ترتيب أفضل في محركات البحث.




5. إنشاء محتوى متعدد اللغات:

عند إنشاء محتوى متعدد اللغات، فأنت بحاجة للمزيد من المعرفة أو الاعتماد على كُتاب المحتوى لإنشاء مقال بلغة معينة. باستخدام أدوات الكتابة AI، يمكنك ببساطة إنشاء المقال وترجمته للغات متعددة باستخدام أفضل الكلمات الرئيسية الصحيحة. وبالفعل، هذا يوفر الكثير من الوقت والمال.




6. توليد أفكار جديدة:

من العقبات الشائعة التي يواجها معظم الكتاب عند إنشاء محتوى حول مواضيع ليسوا خبراء فيها. تتطلب هذه العقبة بحثًا وأفكارًا مكثفة لتطوير المحتوى.

لذلك، يُسهل العديد من أدوات الذكاء الاصطناعي وضع مخططات تفصيلية لما يجب تضمينه في المحتوى والنقاط الرئيسية حول موضوع المقال. حيث يمكن لأدوات الذكاء الاصطناعي أن تساعدك في توليد أفكار جديدة ومتعمقة ومملؤة بالمعلومات لتطوير المحتوى.





7. التكلفة:

عندما تفكر في شراء محتوى لتتمكن من المنافسة والتواجد على محركات البحث فبالتأكيد يكون هناك تكلفة كبيرة لذلك اعتمادا على عدد المقالات وعدد كلمات المقال والجودة وغيرها.

على عكس استخدام أدوات الكتابة بالذكاء الاصطناعي فهناك بعضاً منها مجانى والبعض الأخر يوفر خطط شهرية أو سنوية تُمكنك من إنشاء العديد والعديد من المحتوى وفى وقت قصير مقارنة بالكتابة البشرية.







سلبيات أدوات الكتابة بالذكاء الاصطناعي "AI"

سلبيات أدوات الكتابة بالذكاء الاصطناعي "AI"

بكل تأكيد أي شيء على وجه الأرض له إيجابيات وسلبيات، وتقنية الذكاء الاصطناعي مثل كل تقنية لها جانبها السلبي أيضًا.

بشكل عام تؤثر أدوات الذكاء الاصطناعي على جودة المحتوى الكلى وتماسك الأفكار وعدم الترابط الجيد بباقي محتوي الموقع لعدم الوعى الحقيقي والملموس. لهذا السبب يجب أن تدرك سلبيات استخدام أدوات الكتابة بتقنية "AI". سنتعرف على أهم السلبيات الشائعة التي تؤثر بشكل كبير على المحتوى.



1. الافتقار إلى الابتكار:

تستخدم أدوات الكتابة الخوارزميات لإصدار نتائج. ولا يمكنهم تجاوز قاعدة البيانات، وبالتالي الاستخدام المفرط لأدوات الذكاء الاصطناعي سيجعل كل المحتوى متشابه ومتكرر بشكل كبير.

على عكس التفكير البشرى رغم ارتكاب أخطاء في الكتابة لا يزال هو الأقوى مع كل هذا سبحان من ميز عقل الأنسان عن باقي المخلوقات. رغم ضعف بعض الأشخاص في البحث والمعرفة الا ان هذا افضل وصولا للجمهور وملموس حتى مع ضعف المعلومات.




2. عدم ترابط الجمل ومشاكل الجودة والانتحال:

على الرغم من أن "الذكاء الاصطناعي" يعتبر من أسرع التقنيات نموًا في العالم، إلا أنه لا يزال يعتمد على تحليل البيانات والخوارزميات لكتابة المحتوى.

أدوات الذكاء الاصطناعي يمكنها كتابة جمل صحيحة نحويًا، ولكن معظم الجمل والفقرات تكون غير متماسكة وواضحة. حيث يجمع الذكاء الاصطناعي البيانات من قاعدة البيانات المخزنة به، ولا يمكنها تجميع أجزاء مختلفة من المعلومات الغنية والعبارات منطقية.

وسيكون عليك إعادة ترتيب المحتوى مرة أخرى بنفسك. والبحث عن الفقرات وترتبها بشكل صحيح تحت العناوين، و أيضا حذف البيانات الزائدة. حيث تعيد أدوات الذكاء الاصطناعي أحيانًا تكرار نفس الجمل بالمحتوى.

والمشكلة الأكبر هي الجودة، تقوم العديد من أدوات الذكاء الاصطناعي بأخذ أجزاء من المحتوى من مواقع الويب الأخرى ثم إعادة صياغتها، وهو ما يتعارض مع إرشادات Google الخاصة بـتجميع أو دمج المحتوى من مواقع الويب المختلفة دون إضافة قيمة كافية.

وقد يتسبب ذلك في احتمال أن يتم وضع علامة من قبل محركات البحث وجوجل على أن المحتوى مسروق محتوى آخر. ويترتب على ذلك تراجع موقعك فى محركات البحث.




3. عدم وجود ارتباط عاطفي / لا تثير المشاعر البشرية:

أحد الجوانب المهمة لأي كتابة هو تأثيرها الدائم على الناس. الكاتب الجيد يناشد عواطف الجمهور، ويستخدم المراجع والمصطلحات الحالية التي يمكن للناس أن يتعاملوا معها وفقًا لحالتهم.

الذكاء الاصطناعي يجعل الكتابة تبدو آلية، باتباع نمط معين دون انحراف بسبب عدم امتلكه مشاعر حقيقية. سيؤثر ذلك بشكل أساسي على فقدان اتصال الأشخاص بالمحتوى المكتوب بالذكاء الاصطناعي.

يجب أن يتردد صدى المحتوى الخاص بك مع جمهورك المستهدف. تذكر دائماً أن معظم الأشخاص عبر الإنترنت لديهم فترات انتباه قصيرة وبالتأكيد سيتخطون أي شيء لا يثير اهتمامهم.





4. محتوى "AI" يوُلد معلومات غير صحيحة وعفا عليها الزمن:

لا تتحقق أدوات الكتابة بالذكاء الاصطناعي من معلومات الطرف الثالث. إنهم يزحفون عبر المواقع والمصادر التي يعتبرونها ذات سمعة طيبة فقط، لكنهم لا يقارنون البيانات التي يسحبونها من المواقع. ويتسبب ذلك في أنتاج محتوى قديم وخاطئ.




5. افتقاد الإبداع لمحتوى الذكاء الاصطناعي:

إن إضافة الإبداع إلى المحتوى هو ما يجعل المقالات جذابة وقابلة للقراءة والمشاركة، ولكن الذكاء الاصطناعي لا يتمتع بذكاء عاطفي والقدرة على فهم الفروق الدقيقة في اللغة الدارجة، ولذلك "يتفوق المحتوى البشري الجيد على محتوى الذكاء الاصطناعي".



6. خطر خوارزميات Google التي تقلل من قيمة محتوى "AI":

يهدف تحديث Google الأخير لسياسات المحتوى المفيد إلى "مساعدة الأشخاص في رؤية المزيد من المحتوى الأصلي ذو قيمة الذي كتبه الأشخاص، ومن أجل الأشخاص، في نتائج البحث" و "تجنب إنشاء محتوى لمحركات البحث أولاً.

يعنى ذلك أن "محرك البحث سيفضل المحتوى المكتوب بشريًا والذي يوفر تجربة وقيمة حقيقية"، وسيكافأ صفحات مواقع الويب هذه بترتيب أفضل في محرك البحث.




الذكاء الاصطناعي ينتشر كالفيروس ويتزايد مستخدميه يومياً، يمكنك استخدامه لكتابة المحتوى إذا تم استخدامه بالطريقة الصحيحة. يمكن أن يساعدك "AI" من إنشاء مقالات بشكل أسرع. ولكن.

يحتاج إلى إشراف بشري لتحرير المحتوى وتعديله حتى يكون متوافق ومُحسن لمحركات البحث. على عكس ذلك، سيكون موقعك محاط بالخطر. بغض النظر عن مدى جودة الذكاء الاصطناعي، لا يمكن أن يقارن بالإبداع والتفكير البشري مهما تقدم أكثر.

وأيضاً أعلنت Google في التحديثات الأخيرة لإرشادات المحتوى المفيد في 2022. أنها ستعطي الأولوية للمحتوى الذي يركز على الأشخاص أولاً.

وتصنف Google المحتوى الذى يتم إنشاؤها بواسطة الذكاء الاصطناعي على أنه غير مفيدة ولا يعطى قيمة للمستخدم. وذلك لأن هذه المقالات تسحب البيانات من المصادر الحالية ولا تقدم رؤى جديدة.




وفى النهاية....

هل تستحق أدوات الكتابة بالذكاء الاصطناعي كل هذا العناء؟

تعتمد الإجابة على كيفية استخدام أدوات الكتابة بالذكاء الاصطناعي. يمكنك استخدام تلك الأدوات لمساعدتك في البحث عن الكلمات الرئيسية وأفكار المحتوى وترتيب الفكرة. وليس المحتوى ككل حتى لا يتم معاقبة موقعك بعدم ظهور المقالات في محركات البحث.


Ahmed Alkoptan
بواسطة : Ahmed Alkoptan
أحمد القبطان | أعمل بمجال الكمبيوتر ومصمم مواقع الويب ووردبريس وبلوجر ومؤسس موقع Services Alkoptan Tech لخدمات تطوير وإنشاء الموقع، وعاشق لمجال التقنية والجرافيك.
تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -