Services Alkoptan tech
أخر الاخبار

أداة Google الجديدة ستساعدك على اكتشاف الصور المزيفة

تطلق Google أداة جديدة تساعدك في اكتشاف الصور المزيفة بسهولة. تعتبر الصور المزيفة أمراً شائعاً على شبكة الإنترنت، بدءًا من الصور التي تم التلاعب بها وحتى تلك التي تم إنشاؤها بشكل مزيف. ولكن كيف يمكنك التأكد من صحة الصور التي تراها؟ ها هي الأداة الجديدة من Google تأتي لتلبي هذا الغرض.


أداة جوجل الجديدة "حول هذه الصورة"

أداة جوجل الجديدة "حول هذه الصورة" - "About this image"

هل سبق لك أن تساءلت من أين جاءت الصورة الموجودة على الإنترنت؟ ومن قام بإنشائها؟ وما مدى موثوقيتها؟ إذا كانت لديك هذه التساؤلات، فأنت لست وحدك. يكافح العديد من الأشخاص للعثور على معلومات جديرة بالثقة وذات صلة حول الصور عبر الإنترنت، خاصة في عصر التزييف العميق والمعلومات الخاطئة والتلاعب.

لهذا السبب، قدمت Google ميزة جديدة تهدف إلى توفير المعلومات الأساسية والسياق حول الصور في بحث Google.

تُسمى الأداة الجديدة "حول هذه الصورة"، وهي تهدف إلى مساعدة المستخدمين على فهم الصور التي يصادفونها على الإنترنت وتعزيز ثقتهم بها. وذلك من خلال توفير معلومات مفيدة مثل مكان ظهور الصورة وتاريخ ظهورها لأول مرة، إلى جانب الروابط المتعلقة والمقالات الإخبارية ذات الصلة.

تقنية جديدة من جوجل للكشف عن الصور المزيفة

تهدف Google من وراء هذه الأداة إلى مساعدة المستخدمين في اتخاذ قرارات مدروسة حول صحة الصور التي يراها، سواء كانت تم التلاعب بها أو إنشاؤها بشكل مزيف.

في هذه المقال، سنشرح ماهي "حول هذه الصورة" وكيفية عملها، بالإضافة إلى كيفية استخدام بحث Google الذكاء الاصطناعي لتحسين فهم الصورة والتحقق منها.


ما هي ميزة "About this image" ولماذا هي مهمة؟

تم الإعلان عن ميزة "حول هذه الصورة" من قبل Google في مؤتمر مطوري I/O في مايو 2023، والآن يتم طرحها للمستخدمين باللغة الإنجليزية في جميع أنحاء العالم. هذه الميزة تم تصميمها لعرض أصول الصورة للمستخدمين، بما في ذلك بيانات التعريف الخاصة بها (إذا كانت متاحة)، وتوفير سياق حيوي حول كيفية وصفها من قبل مواقع الأخبار وتدقيق الحقائق بمرور الوقت. تساعد هذه الميزة المستخدمين على تقييم مصداقية الصورة وملاءمتها، بالإضافة إلى فهم المزيد حول مصدرها وتاريخها واستخدامها.

تنبع أهمية "حول هذه الصورة" من أن الصور تلعب دورًا حاسمًا في كيفية تواصلنا وتعلمنا وتشكيل آرائنا عبر الإنترنت. ومع ذلك، يمكن أيضًا أن تكون الصور مضللة أو معدلة أو مأخوذة من سياقها، مما قد يؤدي إلى نتائج خاطئة في فهمنا للواقع واتخاذنا للقرارات.

على سبيل المثال، أظهرت دراسة حديثة أن 21% من الأمريكيين شاركوا صورًا مزيفة عبر الإنترنت دون أن يدركوا ذلك. بالإضافة إلى ذلك، يمكن استخدام الصور لنشر معلومات مضللة أو دعاية أو خطاب كراهية، مما يمكن أن يهدد الديمقراطية وحقوق الإنسان والتماسك الاجتماعي.


كيفية التحقق من صحة المعلومات المتعلقة بالصور

وجدت شركة جوجل أن المعلومات الخاطئة أصبحت أكثر شيوعًا على الإنترنت، وتشمل هذه المعلومات ليس فقط المحتوى النصي بل الصور أيضًا. يواجه العديد من الأشخاص بانتظام محتوى مضللًا أو كاذبًا. ومن أجل مساعدة المستخدمين على تقييم الصور بالإضافة إلى المحتوى، تعمل Google على توسيع جهودها.

تتمثل هذه الجهود في توفير أدوات لتحديد ما إذا كانت الصورة حقيقية أم مزيفة، من خلال التركيز على المعرفة المعلوماتية والمرئية على حد سواء. تهدف Google إلى تمكين المستخدمين من اتخاذ قرارات مدروسة بشأن صحة الصور التي يراها عبر الإنترنت، وذلك من خلال توفير الأدوات اللازمة لهم لهذا الغرض.


ما هي وظيفة أداة "حول هذه الصورة"؟

ما هي وظيفة أداة "حول هذه الصورة"؟

تقدم أداة "حول هذه الصورة" من Google للمستخدمين معلومات قيمة وأساسية حول الصور التي يشاهدونها عبر الإنترنت. يمكن للمستخدمين الوصول إلى هذه المعلومات بسهولة عن طريق النقر على النقاط الثلاث الموجودة بجوار الصورة في صور Google، أو من خلال التمرير لأعلى في تطبيق Google.

توفر هذه الأداة تفاصيل مهمة مثل مصدر الصورة، وزمن ظهورها لأول مرة، وروابط المقالات الإخبارية ذات الصلة، بالإضافة إلى مكان مشاركتها في مواقع أخرى على الإنترنت. هذه المعلومات تمكن المستخدمين من فهم الصورة بشكل أفضل واتخاذ قرارات مستنيرة بشأن مصداقيتها ومصدرها.


تعزيز تقييم الصور "About this image"

تعزز أداة "حول هذه الصورة" تقييم المستخدمين للصور بشكل فعّال، حيث تمكّنهم من تقدير موثوقية الصور التي يواجهونها. من خلال توفير معلومات حول ما إذا كانت الصورة قد تم تعديلها، أو استخدامها في سياق غير صحيح، أو مصدرها الثقة، تساعد هذه الأداة المستخدمين على اتخاذ قرارات مدروسة بشأن الصور التي يثقون فيها.

بفضل هذه التقنية، يتم تشجيع المستخدمين على أن يكونوا أكثر انتباهًا وحذرًا عند عرض الصور عبر الإنترنت. فهي تمنحهم القدرة على التمييز بين الصور الأصلية والمعدلة، وتوجيههم نحو الاستنتاجات الأكثر صحة وموثوقية فيما يتعلق بمصداقية وأصالة الصور التي يتفاعلون معها.



كيف تستخدم ميزة "حول هذه الصورة" بسهولة؟

للاستفادة من  أداة "حول هذه الصورة"، يجب على المستخدمين النقر على النقاط الثلاث المتوفرة على الصورة في نتائج بحث الصور في Google، أو البحث باستخدام الصورة أو لقطة الشاشة باستخدام Google Lens، أو القيام بالتمرير لأعلى في تطبيق Google عندما يكونون على صفحة تحتوي على صورة يرغبون في معرفة المزيد عنها.

وفي وقت لاحق من هذا العام، سيكون بإمكان المستخدمين أيضًا الوصول إلى هذه الميزة عن طريق النقر بزر الماوس الأيمن أو الضغط لفترة طويلة على الصورة في متصفح الويب Google Chrome على الهواتف المحمولة وأجهزة سطح المكتب. 

وبمجرد القيام بذلك، سيتم عرض نافذة منبثقة تعرض للمستخدمين مجموعة متنوعة من المعلومات حول الصورة، مثل:

  • تاريخ فهرسة الصورة والصور المشابهة لها لأول مرة من قبل Google.
  • المكان الذي ربما تم ظهور الصورة فيه لأول مرة على الإنترنت.
  • أماكن أخرى ربما تم مشاهدة الصورة فيها على الإنترنت.
  • ما إذا كانت الصورة قد تم التحقق منها أو التحقق منها من قبل منظمات مستقلة.
  • ما إذا كانت الصورة قد تم إنشاؤها بواسطة الذكاء الاصطناعي أم لا.
يرجى ملاحظة أن خيار "حول هذه الصورة" متاح حاليًا فقط للمستخدمين باللغة الإنجليزية، وقد تتغير إمكانية الوصول إليها حسب موقعك وجهازك. كما يعمل بحث Google على توسيع نطاق توفرها وتحسين وصول المستخدمين إليها، لذا ترقب التحديثات المستقبلية.



ترميز الصور المولد بالذكاء الاصطناعي

ترميز الصور المولد بالذكاء الاصطناعي

تقوم شركة جوجل بالاستعداد لتقديم إمكانيات الصور التوليدية، بالإضافة إلى أداة "حول هذه الصورة". ومن أجل ضمان ثقة المستخدمين في الصور التي تم إنشاؤها بواسطة الذكاء الاصطناعي، ستتضمن كل صورة علامة فريدة في الملف المصدر.

عندما يواجه المستخدمون هذه الصور خارج خدمات Google، فإن هذا الترميز سيوفر سياقًا يساعدهم على فهم كيفية إنشاء الصور ومصداقيتها. وبالمثل، ستتيح للمبدعين والناشرين الفرصة لإضافة علامات إلى الصور، مما يسمح للمستخدمين بتحديد الصور التي تم إنشاؤها بواسطة الذكاء الاصطناعي وتمييزها عن الصور الفعلية.



كيف يستخدم بحث Google الذكاء الاصطناعي لتحليل وتحسين فهم الصور؟

يستخدم بحث Google الذكاء الاصطناعي أيضًا لتحسين فهم الصورة وقدرات التحقق منها بطرق أخرى، وتشمل هذه:
  • Fact Check Explorer: هذه الأداة تساعد المستخدمين على التحقق من دقة المعلومات المتعلقة بالصورة، مما يضمن وصولهم إلى محتوى موثوق ومتحقق منه. توفر للصحفيين ومدققي الحقائق طريقة متقدمة للوصول إلى معلومات مفصلة حول كل من الصور والموضوعات.
  • تجربة البحث التوليدية: هذه ميزة تستخدم الذكاء الاصطناعي لإنشاء صور جديدة بناءً على استعلامات المستخدم أو تفضيلاته. تسمح للمستخدمين باستكشاف وجهات نظر أو سيناريوهات أو إمكانيات مختلفة تتعلق باهتماماتهم.
  • أوصاف المصدر التي تم إنشاؤها بواسطة الذكاء الاصطناعي: هذه الأوصاف توفر معلومات إضافية حول مصدر الصورة، مما يساعد المستخدمين على فهم سياقها وربما الكشف عن أي تحيزات أو عدم دقة. يمكن العثور على أوصاف المصدر التي تم إنشاؤها بواسطة الذكاء الاصطناعي في قسم "المزيد حول هذه الصفحة" ضمن "حول هذه النتيجة" لمصادر محددة.



ختاماً...

باستخدام أداة "حول هذه الصورة" الجديدة من جوجل، نحن على الطريق الصحيح نحو فهم أفضل للصور التي نصادفها عبر الإنترنت. ففي ظل استمرار انتشار المعلومات غير الصحيحة، تعد هذه الأداة خطوة إيجابية نحو توفير تفاصيل أكثر ومعلومات أساسية حول المحتوى المرئي.

بالإضافة إلى ذلك، يُعَد إدراج العلامات على الصور التي تم إنشاؤها بواسطة الذكاء الاصطناعي مسألة شفافية مهمة. إذ يُسهل هذا الترميز على المستخدمين التمييز بين الصور الصحيحة وتلك التي تم إنشاؤها بطرق مختلفة. وهذه التحسينات تهدف إلى تعزيز الوعي والحذر عند التعامل مع الصور عبر الإنترنت، وبناء بيئة معلوماتية أكثر موثوقية وشفافية.

تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -